كشفت دراسةٌ حديثةٌ أجرتها شركة نيلسين بالنيابة عن شركة “انفرجين فام” أن 67% من نساء الإمارات يعانين من تساقط الشعر، وهو ما يجعلها من أكثر المشكلات الجمالية شيوعًا في الإمارات، لتتفوق بذلك على مشكلات السمنة، والهالات السوداء، والتجعدات تحت العيون وآثار الشيخوخة.
واشتملت الدراسة على 100 امرأةٍ في دبي وأبوظبي تراوحت أعمارهن بين 25 إلى 60 عامًا، وبيّنت الدراسة أن هذه المشكلة منتشرةٌ بكثافةٍ بين النساء العربيات الوافدات، حيث اعترفت 92% منهم بوجود هذه المشكلة لديهن، وتلاهن النساء الآسيويات بنسبة 80%، وثم الإماراتيات بنسبة 60%، أما الأسباب إلى تساقط الشعر تعود إلى العديد من العوامل البيئية المختلفة، وعلى رأسها المياه المحلاة وظروف الطقس.
ونشرت الدراسة العديد من الأدلة التي تشير إلى أن سوء التغذية هو السبب الرئيسي وراء العديد من المشكلات المتعلقة بالجمال، مثل تشقّق الأظافر، وجفاف الشعر والبشرة، والبثور وحب الشباب وزيادة الوزن. بيد أن المسح أشار إلى أن 16% فقط من النساء اللواتي يعانين من تساقط الشعر طلبن استشارةً من خبير تغذيةٍ بخصوص هذه الحالة، في حين تفضّل نسبة 36% منهن طلب النصح من العائلة والأصدقاء، و33% منهن تطلبن الاستشارة من اختصاصي الجلد، و12% من الصيادلة